شرطة مرور ولاية النيل الأبيض تنفذ حملات واسعة لضبط الدراجات النارية وفقًا لأمر الطوارئ بالولاية

شرطة مرور ولاية النيل الأبيض تنفذ حملات واسعة لضبط الدراجات النارية وفقًا لأمر الطوارئ بالولاية

نفذت شرطة مرور ولاية النيل الأبيض حملات مرورية واسعة النطاق بهدف ضبط ومراقبة استخدام الدراجات النارية في إطار تنفيذ أمر الطوارئ رقم (11/2023) الخاص بمنع استخدام المواتر في الولاية. تم تنظيم حملة مرورية في مدينة ربك بالتعاون بين منسوبي شرطة المرور والشرطة العسكرية، حيث أسفرت الحملة عن ضبط عدد (10) مواتر تم حجزها في قسم مرور ربك.

وفي تصريح للمكتب الصحفي للشرطة، أشار مدير شرطة مرور ولاية النيل الأبيض، العميد شرطة عبدالوهاب بشير ضحوي، إلى أنه تم تنفيذ حملة مرورية مكثفة وفقًا لأمر الطوارئ الذي يمنع استخدام المواتر داخل الولاية. وأوضح أن هذه الخطوة تأتي ضمن خطة الانتشار الأمني على مستوى الولاية بهدف إعادة الضبط المروري للطرق وتحقيق السلامة المرورية.

وأكد ضحوي أن الحملة تستند إلى تكثيف التواجد الأمني بهدف حماية السكان والممتلكات، مشيرًا إلى أن المواتر التي تم ضبطها تشكل تهديدًا أمنيًا لسلامة سكان الولاية. وأكد المدير أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المخالفين بهدف تحقيق الانضباط المروري وضمان سلامة الجميع.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com