الوزير الصحة المكلف يجتمع مع والي ولاية كسلا لمناقشة الأوضاع الصحية في المنطقة

الوزير الصحة المكلف يجتمع مع والي ولاية كسلا لمناقشة الأوضاع الصحية في المنطقة

في لقاءٍ هام جمع اليوم، ظهر الدكتور هيثم محمد إبراهيم، وزير الصحة الاتحادي المكلف، بمكتبه بالحجر الصحي بولاية البحر الأحمر، بوالي ولاية كسلا، السيد محمد موسى عبد الرحمن. تركز النقاش خلال الاجتماع على التحديات والمشكلات التي تواجه النظام الصحي في الولاية، مع التنسيق لاتخاذ إجراءات فورية لتقليل انتشار الأمراض، بالإضافة إلى ضمان توفر الأدوية والمستلزمات الطبية.

وأعلن الوزير عن اعتماد عمل الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة الاتحادية في ولاية كسلا. كما قام بتفقد الوزير للمعينات والأجهزة الطبية والكوادر الصحية المتواجدة، مستمعًا إلى تقرير شامل من الوالي حول جودة الخدمات الطبية والتشخيصية المقدمة، واستعراض إمكانية توسيع نطاق تقديم الخدمات لتشمل المناطق الريفية.

وأشاد الوزير بالجهود المبذولة من قبل الولاية وأكد التزام الوزارة بتوفير المعينات ودعم الولاية لتحسين الأوضاع الصحية. وأكد الوزير على وجود ترتيبات ستتم بين الوزارة الاتحادية والولائية لتحديد حلول ومقترحات تدعم القطاع الصحي في الولاية.

من جهة أخرى، أعرب والي كسلا عن أهمية الاجتماع لمعالجة المشاكل التي تواجه الولاية، مؤكدًا على ضرورة تضافر الجهود لتوفير الخدمات الصحية. ودعا الوالي وزارة الصحة الاتحادية إلى تقديم دعم إضافي، مؤكدًا على استمرار تقديم الخدمات الطبية وتوفير المعينات والأدوية ومستلزمات غسيل الكلى.

وختم اللقاء بتأكيد الحاجة الماسة لتضافر الجهود وتحسين الأوضاع الصحية في ولاية كسلا، وتم التأكيد على دور المجتمع في مكافحة انتشار الأمراض وتعزيز الوعي الصحي.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com